الرئيس سلام: الانتخابات البلدية إنجاز كبير ولا سبيل للخروج من المراوحة الا بانتخاب رئيس
أصدر رئيس مجلس الوزراء تمّام سلام البيان التالي: بعد اكتمال الانتخابات البلدية والاختيارية في جميع أنحاء لبنان، أتوجّه بتحية احترام إلى الشعب اللبناني، الذي أظهر أبناؤه حسّاً وطنياً رفيعاً، وأثبتوا حرصهم على نظامنا الديموقراطي وآلياته، وأقبلوا بشغف كبير على اختيار ممثليهم المحليين وتسليمهم أمانة تنظيم شؤونهم الحياتية في مدنهم وبلداتهم. لقد قال اللبنانيون بصوتٍ عالٍ أنّهم متمسكون بمساحة التعبير عن الرأي التي يتيحها الدستور وبالحقّ الذي يمنحهم إياه بتجديد هيئاتهم التمثيلية، وأنهم مستعدون، بكل تنوعهم وولاءاتهم، للخوض بمسؤولية وطنية عالية في جميع الاستحقاقات الانتخابية الوطنية. كذالك يهمّني أن أتوجّه بالتهنئة الى وزير الداخلية والبلديات، لنجاحه في إدارة هذه العملية الدقيقة بكل جوانبها الأمنية والإدارية والسياسية. كما أهنيء جهاز وزارة الداخلية، الأمنيّ والأداريّ، الذي أظهر كفاءة عالية واقتداراً في تنظيم وحماية هذه الانتخابات، وكذلك الجيش اللبناني الذي قدّم المؤازرة التي أمّنت إنجاز هذا الاستحقاق على امتداد الأراضي اللبنانية.   لقد أعادت الانتخابات البلدية والاختيارية بعض الحيوية الى حياتنا العامة، ومثّلت إنجازا كبيراً يجب البناء عليه، لتحفيز العمل من أجل إيجاد أفضل السبل لانتشال الوطن من حالة الغيبوبة السياسية التي يغرق فيها منذ سنوات، بفعل تعطيل كل الاستحقاقات الانتخابية. إنّ السبيل الوحيد للخروج من حال المراوحة، وما أنتجته من إضعاف لمؤسسات الدولة وتآكل دورها، كان وسيبقى الذهاب في أسرع وقت ممكن الى انتخاب رئيس للجمهورية، الذي أدى غيابه منذ سنتين الى تعطيل مفاصل النظام السياسي اللبناني. إن هذه الخطوة، ومعها الانتخابات النيابية التي يجب التهيؤ لإجرائها في موعدها، كفيلة بانعاش نظامنا الديموقراطي وإحياء حياتنا السياسية وضخ حيوية مفقودة في دورتنا الاقتصادية، ومخاطبة العالم بصوت واحد في الاستحقاقات الصعبة التي تنتظرنا وهي كثيرة.