مجلس الوزراء
عقد مجلس الوزراء، جلسة عادية عند الرابعة والنصف من عصر اليوم برئاسة رئيس مجلس الوزراء تمّام سلام وحضور الوزراء الذين غاب منهم وزير الزراعة أكرم شهيب. على اثر الجلسة التي استمرت نحو ثلاث ساعات، تلا وزير الاعلام رمزي جريج المقررات الرسمية الآتية: "بناء على دعوة رئيس مجلس الوزراء، عقد المجلس جلسته الأسبوعية عند الساعة الرابعة والنصف من بعد ظهر يوم الخميس الواقع فيه 12 أيار 2016 برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء، الذين غاب منهم وزير الزراعة أكرم شهيب. في مستهل الجلسة، كرر دولة الرئيس، كما في الجلسات السابقة، المطالبة بضرورة انتخاب رئيس جمهورية في أسرع وقت، آملاً أن تكون الانتخابات البلدية، التي تمت مرحلتها الأولى بنجاح بفضل المسؤولين عنها وفي طليعتهم وزير الداخلية، حافزا لاتمام سائر الاستحقاقات الدستورية، بما يؤمن انتظام عمل سائر المؤسسات الدستورية. بعد ذلك أثير موضوع التدابير المتخذة من قبل المصارف، بناء على تعاميم مصرف لبنان تطبيقا لقانون العقوبات الاميركي على حزب الله، فتمت مناقشة هذه التدابير حيث أبدى الوزراء وجهات نظرهم بشأنها وبنتيجة مناقشة مستفيضة، قرر المجلس تكليف دولة الرئيس متابعة هذا الموضوع مع حاكم مصرف لبنان بمشاركة وزير المالية المطلع على تفاصيل الاتصالات والاجراءات المتخذة واعلام مجلس الوزراء عند الاقتضاء عن نتيجة متابعته لهذا الموضوع. بعد ذلك تم عرض موضوع العقد الموقع بين الدولة اللبنانية وشركة j& pavax متعهدة أعمال معمل دير عمار فتمت مناقشة مستفيضة لهذا الموضوع من الناحيتين القانونية والاستنسابية وقد استغرقت هذه المناقشة وقتا طويلا بحيث تم تأجيل البحث الى الجلسة المقبلة التي ستعقد بعد ظهر يوم الخميس المقبل".