وفد من فعاليات البقاع الشمالي
استقبل رئيس مجلس الوزراء تمّام سلام في السراي الكبير وفدا من فعاليات البقاع الشمالي عرض له أوضاع ومطالب المنطقة. بعد اللقاء تحدث كاهن رعية بلدة القاع الأب اليان نصرالله الذي قال" شكرنا دولة الرئيس سلام على القرار الذي كانت الحكومة اتخذته يوم أمس بتحرير منطقة البقاع الشمالي من المسلحين والإرهابيين ، ووضعناه في اجواء الهواجس والصعوبات والتهديدات التي يعيشها ابناء المنطقة من مسيحيين ومسلمين من قبل المسلحين في جرود جبال القاع وعرسال ورأس بعلبك،خاصة واننا نعتبر ان احتمالات الخطر قوية وقد تكون بعض ملامح المرحلة القادمة سوداء." تابع" تمنينا على دولته العمل لتعزيز وجود الجيش في أسرع وقت لأنه الضمانة الوحيدة والأساسية لحماية المناطق والمحافظة على وحدتها التاريخية،وما يميز البقاع الشمالي هو العلاقات بين أهله و المودة واحترام الأديان ما نعتبره ثروة نرغب بالحفاظ عليها،من خلال دور الجيش في حماية أهلها خوفا من زوال هذه الحضارات والمجتمعات ما يهدد مصير كل لبنان.