وزير الإقتصاد والتجارة آلان حكيم
إستقبل رئيس مجلس الوزراء تمّام سلام في السراي الكبير، وزير الإقتصاد والتجارة آلان حكيم الذي توقع في دردشة مع الصحافيين، "ان لا يكون هناك اجتماع لمجلس الوزراء بجدول أعمال كامل على مدى ثلاثة أسابيع"، لافتا الى أن "هذا الأمر لا يشمل جلسة استثنائية اذا لزم الأمر لأي شيء ومنها موضوع النفايات". ورأى ان "هنالك بوادر قوية للتوصل الى انتخاب رئيس للجمهورية خلال ثلاثة أشهر، على أمل إيجاد حل موقت في سوريا بالإتفاق على منطقة عازلة تستوعب إعادة النازحين السوريين الى اوروبا، والأمل بأنه عندما يتم الإتفاق على منطقة عازلة يبدأ الحل في لبنان". وأشار الى ان لقاءه مع سلام كان "لمتابعة شؤون المواطنين ولتسيير أعمالهم بسبب عدم انعقاد جلسات مجلس الوزراء الذي يتسبب في تعطيل امور طارئة عائدة للناس". وأوضح حكيم ان "الأولوية اليوم هي لإيجاد حل لموضوع الترقيات الى رتبة لواء في الجيش واذا وجد هذا الحل يقر الموضوع وإلا فلا"، وقال: "ان كل الحالات الإستثنائية يجب ان تكون مرفوضة في القطاع العام لأن ذلك خطأ، فالإستثناءات تؤدي الى مشاكل بالنسبة للتراتبية والمعاشات والسن الهرمي".