نائب في البرلمان
انتخب عام 2009 نائباً عن بيروت متحالفاً مع الرئيس سعد الحريري عُيّن عضو في لجنة الشؤون الخارجية متابعة ما بدأه كوزير ثقافة لجهة حماية التراث اللبناني. تابع شؤون المرأة من خلال متابعة عملية تحديث القوانين المتعلقة بحقوق المرأة. سعى الى فصل التشريع الإقتصادي والإجتماعي ومعالجة القضايا المعيشيّة الملحّة بعيداً عن الإنقسام السياسي والمزايدات السياسيّة الراهنة. عمل على تطوير قانون الإنتخابات النيابية الذي يرى فيه مسألة أولويّة لمتابعة الإستقرار البرلماني والسياسي بصورة عامة، وإعطاء المواطن فرصة التعبير الديمقراطي الحر. على الرغم من الوتيرة المتدنيّة من النشاط البرلماني العام بسبب الأوضاع السياسيّة والإنقسام الحاد بين القوى السياسيّة، فقد كان دوره بنّاء في معالجة القضايا الحسّاسة، كما كان قادراً على التواصل مع رئاسة المجلس ورؤساء اللجان بما يساعد على إقرار مشاريع القوانين في المجال الثقافي والإنمائي والتربوي.