المهندس فؤاد مخزومي
استقبل الرئيس تمّام سلام في دارته في المصيطبة اليوم رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي وبحث معه في أوضاع لبنان والمنطقة. إثر اللقاء، قال مخزومي إن الزيارة هي للتهنئة بمناسبة الأعياد، متنمياً أن تكون السنة الجديدة سنة خير للبنانيين عموماً ولأهل بيروت خصوصاً وأن تحمل معها التغيير المنشود لبناء مستقبل أفضل للبنانيين. وتابع: بحثنا في الانتخابات النيابية المقبلة وركزنا على ضرورة توحيد الجهود في هذه المرحلة لتجنب خوض معارك انتخابية لا تتحملها بيروت. وقال "حتى لو خضنا الانتخابات بلوائح مختلفة، المطلوب أن يكون التوافق وخصوصاً مع الرئيسين سعد الحريري وتمام سلام عنوان المرحلة المقبلة في ظل العمل على تعزيز وحدة الصف داخل الطائفة السنية وتكريس مفهوم الاعتدال"، معتبراً أننا أمام فرصة حقيقية لتحسين صورة بيروت وأهلها وعدم العودة إلى شعور الإحباط الذي ساد مؤخراً. وهذا ما يجب أن تركز عليه البرامج السياسية في الانتخابات المقبلة. وأشار إلى أن الهدف الأساسي الذي يصبو إليه الجميع يبقى العمل من أجل تحسين موقع أهل بيروت والحفاظ على مصالحهم وحل المشاكل التي يعانون منها، حتى وإن اختلفت الرؤى وطريقة التعاطي في هذا الإطار. وأضاف: بحثنا أيضاً في التطورات الإقليمية، ونؤكد أن مصلحة لبنان واللبنانيين تقتضي الاستفادة من التفاهم الدولي حول استقرار لبنان وذلك بتحييده عن أزمات المنطقة وتعزيز استقراره السياسي والاقتصادي وتحسين صورته أمام الخارج. وسجل للرئيس سلام أنه حافظ على الاستقرار طوال فترة حكومته.